البلد: بالصور والفيديو..وزير الري يضع حجر أساس قناطر أسيوط الجديدة ‫
الإشـراف العـام
إلهام أبو الفتح
  • رئيس التحرير
    أحمد صبري
  • مدير التحرير
    صفاء نوار
السبت 01 نوفمبر 2014 - 08:41 ص
En

بالصور والفيديو..وزير الري يضع حجر أساس قناطر أسيوط الجديدة ‫


كتب ـ إيهاب عمر
الأحد 29.04.2012 - 01:36 م
قام الدكتور هشام قنديل وزير الموارد المائية والري واللواء السيد البرعي محافظ أسيوط والمهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس إدارة شركة المقاولون العرب صباح اليوم "الأحد" بوضع حجر الأساس لمشروع قناطر أسيوط الجديدة

وقال قنديل، في تصريحات صحفية اليوم قبل وضع حجر الأساس للقناطر الجديدة بأسيوط : إن وزارة الموارد المائية والري تستعد لتحويل مجرى النيل في مدينة أسيوط للمرة الثالثة في تاريخ نهر النيل وذلك يوم الأربعاء المقبل بعد المرتين الأولي والثانية عند إنشاء السد العالي في القرن الماضي وأثناء إنشاء قناطر نجع حمادي.

وأكد قنديل أنه رغم الظروف التي تمر بها البلاد، إلا أن الوزارة ستتولى الأربعاء المقبل تحويل مجري النيل للمرة الثالثة خلال تاريخه، تمهيدا لإنشاء قناطر أسيوط الجديدة لتحسين الري في مساحة مليون و650 ألف فدان بما يعادل 20 في المائة من المساحة المزروعة بالبلاد.
‫‫
ونوه إلى أن العمل يبدأ بتشغيل الحفارات العملاقة التي وفرتها اتحاد الشركات العالمية المتعددة للمشروع البالغ تكلفته 4 مليارات جنيها، للمساهمة في إنتاج 32 ميجاوات كهرباء لمواجهة احتياجات مصر المتزايدة من الكهرباء.

وقال قنديل إن المشروع يساهم في زيادة العائد الاقتصادي من المحاصيل الزراعية لمصر بإجمالي 12 مليار جنيه بالإضافة إلى توفير احتياجات الصناعة من الطاقة، موضحا أن القناطر الجديدة توفر محور مروري جديد لربط ضفتي النهر، وإنشاء 2 هويس ملاحيين لاستيعاب الزيادة المضطردة في النقل النهري بما يساعد علي استمرار رحلات السياحية النيلية طوال العام.

ولفت إلى أن الوزارة عقدت عدد من الاجتماعات مع الأهالي والمسئولين بمحافظة أسيوط لتعريفهم بجدوى المشروع الذي يوفر 3 آلاف فرصة عمل مؤقتة و500 فرصة عمل دائمة بعد انتهاء المشروع.

وأشار إلى أنه سيتم صرف تعويضات تصل إلى 13 مليون جنيه للمضارين من المشروع واستغلال 59 فدانا من أراضي جزيرة بني مر بعد انتهاء المشروع في الزراعة وتوقيع عقد مع احدي شركات التأمين للتأمين على المشروع .
‫‫
من جانبه، قال اللواء السيد البرعي محافظ أسيوط، إن هذا المشروع يعد تتويجا لسنوات من الدراسات المستفيضة والتعاون المثمر والبناء بين وزارة الموارد المائية والري ووزارة الكهرباء والطاقة ومحافظة أسيوط، مشيرا إلى أن المشروع يساهم في فتح أفاق جديدة لأبناء المحافظة بما يتفق مع متطلبات العصر الحديث وما تتطلع إليه مصر ويساهم في تحسين الري في مساحة منزرعة تقدر بنحو 1.6 مليون فدان بإقليم مصر الوسطى والذي يضم محافظات أسيوط والمنيا وبني سويف والفيوم والجيزة بما يعادل 20 % من إجمالي المساحة المنزرعة في مصر.

لمشاهدة الصور اضغط هنا..
 


  • اضف تعليق
  • Facebook

تابعنا على الفيس بوك

اهم و أخر الاخبار

 

مالتيميديا

 

استطلاع رأى