البلد: مدير أكاديمية الشعر: وضعنا 290 شاعرا بالوطن العربي على طريق الشهرة
الإشـراف العـام
إلهام أبو الفتح
  • رئيس التحرير
    أحمد صبري
  • مدير التحرير
    صفاء نوار
الأحد 26 أكتوبر 2014 - 09:36 ص
En

مدير أكاديمية الشعر: وضعنا 290 شاعرا بالوطن العربي على طريق الشهرة


رسالة أبو ظبي – محمد مندور
الثلاثاء 11.02.2014 - 03:36 م
وجه سلطان العميمي، مدير أكاديمية الشعر، الدعوة لجمهور الشعر النبطي للمشاركة، غدا ًالأربعاء، في انطلاق الموسم السادس من برنامج "شاعرالمليون" الذي يواصل تقديم رسالته الثقافية والحضارية بفضل رعاية ودعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وأوضح العميمي "أنّ البرنامج عمل منذ انطلاق نسخته الأولى وحتى نسخته السادسة على منح مايُقارب الـ (290) شاعراً اهتماماً إعلامياً غير مسبوق، فبفضل هذه المسابقة الفريدة التي تبثها في الموسم الجديد قناة أبوظبي- الإمارات وقناة بينونة، أصبحوا موضع اهتمام الجمهور الواسع في العالم العربي الذي تعرّف على إبداعهم واستمع لأشعارهم، خاصة وأن أكثرمن 18 مليون مشاهد يتابع كل أمسية من أمسيات شاعر المليون، حتى بات حلم كل شاعر في المنطقة دخول قائمة الـ (48) بغض النظرعن تمكنه من الظفر باللقب، بل إن كثيرين باتوا يتوقون لدخول قائمة الـ (100) شاعر التي أصبحت بمثابة شهادة اعتراف بالمقدرة الإبداعية للشاعر كون الاختيار يتم من بين آلاف الشعراء المتقدمين".

وحول جولات لجنة تحكيم برنامج شاعر المليون في العواصم العربية، ذكر أنّ الجولات الأربع كانت ناجحة بكل المقاييس، ففي حين كشفت جولة عمّان عن إبداعات شعرية مميزة فاقت التوقعات، حيث كان عدد الذين تمّت إجازتهم للمرحلة التالية ملحوظا،كما كشفت جولة البحرين عن إبداعات شعرية مميزة كما هي العادة بالنسبة للشعراء السعوديين، فضلا عن تطوّر ملحوظ في إبداعات شعراء البحرين".

وأضاف "أما في جولة الكويت فإنّ المشاركات كانت مبهرة، والشعراء كانوا بالمستوى المأمول ووصلوا إلى مرحلة من النضوج الشعري الذي مكنهم من كتابة نصوص جميلة وسليمة من ناحية الوزن والقافية وبالتالي استحقوا الإجازة والانتقال إلى المرحلة التالية، كما تقدم للمشاركة عدد من الشعراء صغار السن الذين أكملوا عامهم الثامن عشر حديثاً ونالوا إعجاب أعضاء اللجنة بقصائدهم وإلقائهم".

وكشف العميمي عن الصعوبة في اختيار قائمة الـ 100 شاعر بسبب المنافسة القوية وتقارب المستويات وتميّزها، واستطرد "فقمنا بإجراء اختبارات تحريرية شاقة وابتكار معايير إضافية دقيقة سعياً للوصول لقائمة الـ 48 لشاعر المليون، ونظراً للمستوى العالي وقوة المشاركات التي شهدها هذا الموسم قررت اللجنة إضافة 15 شاعراً عبر بطاقات العبور الذهبية لدخول اختبارات المرحلة الجديدة التي تعتبر جسر وصول مهم إلى مسرح شاطئ الراحة، وخضع هؤلاء الشعراء جميعا إلى اختبارات كتابية وشفهية لتحديد المستوى في جوانب مهمة تتعلق بالوزن والقافية واللغة الشعرية والبناء الفني، والصور والتراكيب، وكذلك الارتجال والإلقاء".

وقال "كان لارتفاع المستوى الشعري لشعراء قائمة الـ 100، دور في تكثيف اجتماعات اللجنة سعيا لاختيار قائمة الثمانية والأربعين، حيث حرصنا وبشدة على اختيار الأقوى والأفضل، ونتيجة لذلك سيكون بيننا مساء غدٍ الأربعاء 48 شاعراً منهم: 4 شعراء من الإمارات، و 4 شعراء من الأردن، و15 شاعراً من السعودية، وشاعران من البحرين، و 5 من سلطنةعُمان، وشاعران من سوريا، وشاعران من العراق، وشاعر واحد من قطر، وشاعران من اليمن، وشاعر واحد من مصر، وشاعر من السودان، و 9 شعراء من الكويت".

واستكمل "بالنسبة لآلية توزيع الشعراء على حلقات البرنامج فتعتمد على عدّة معايير، حيث راعت لجنة التحكيم في توزيعها تنوّع الجنسيات المشاركة في كل حلقة لوجود شعراء من أقاليم مختلفة، وكذلك راعت اللجنة تنوّع التجارب والمدارس الشعريّة، وإعطاء فرص متساوية للشعراء في التنافس في المسابقة".

 

تفضيلات القراء


  • اضف تعليق
  • Facebook

تابعنا على الفيس بوك

اهم و أخر الاخبار

 

مالتيميديا

 

استطلاع رأى