الإشـراف العـام
إلهام أبو الفتح
  • رئيس التحرير
    أحمد صبري
  • مدير التحرير
    صفاء نوار
الخميس 31 يوليو 2014 - 05:31 م
En

عشرات الآلاف من الأجانب والمصريين يشهدون تعامد الشمس على وجه رمسيس في أبو سمبل


كتب : أ ش أ
السبت 22.02.2014 - 09:39 ص
شهد عشرات الآلاف من الأجانب والمصريين الظاهرة الفلكية الفريدة بتعامد الشمس على وجه رمسيس الثانى فى معبد ابو سمبل صباح اليوم وهى الظاهرة التى لا تتكرر الا مرتين فى العام إحدهما فى شهر أكتوبر والأخرى فى شهر فبراير.

واكتظ المعبد الفريد فى العالم بزواره من مختلف الجنسيات والذين تقدمهم 30 سفيرا من مختلف دول العالم حضروا خصيصا لمشاهدة تلك الظاهرة وشاركهم فيها محافظ أسوان مصطفى يسرى ومدير أمن أسوان حسن السوهاجى اللذان اشرفا على تنظيم الاحتفالية.

وبدأ تدفق زوار المعبد قبل الرابعة صباحا فيما بدأ تعامد الشمس فعليا فى 6:23 دقيقة واستمرت لعشرين دقيقة كاملة ، فيما استمر تدفق الزوارعلى المعبد بعد انتهاء الظاهرة دون تأثر بانتهائها.

وشهد الطريق إلى معبد ابو سمبل اصطفاف الاتوبيسات والميكروباصات والسيارات الخاصة والاجرة لعشرة كيلومترات وهى التى تحمل زوار المعبد الذين عاشوا اجواء احتفالية من خلال عروض لفرق الفنون الشعبية من أسوان والنوبة وتوشكى فى الساحة الامامية للمعبد وهى التى تفاعل معها الجمهور من الاجانب بصورة كبيرة.

وتدفقت على المعبد أكثر من 40 من كاميرات التليفزيونات الدولية والمصرية وكاميرات التصوير لوكالات الانباء العالمية التى جاءت ترصد تلك الظاهرة وترصد استمتاع المصريين والاجانب بها والحالة العامة للاجواء الاحتفالية الخاصة بها.

وشهدت ليلة احتفالية تعامد الشمس احتفالية أخرى فى ساحة معبد ابو سمبل وهى ختام مهرجان اسوان للفنون الشعبية والذى أستمر لثلاثة أيام فى مختلف ميادين محافظة أسوان وشارك فيها 14 فرقة فنون شعبية منها ست فرق أجنبية وأفريقية وثمانى فرق مصرية.

وشهد الحفل الختامى الذى أخرجه الفنان سامح الصريطى أكثر من الفى مشاهد منهم السفراء الاجانب الذين حرصوا على التواجد وأعربوا عن اعجابهم الشديد بالمهرجان والعروض الفنية المقدمة فيه، بل وشاركوا الفرق الاغنية الختامية التى اشتركت فيها كل الفرق المشاركة فى المهرجان.

وشاهد الحضور قبل الحفل الختامى لمهرجان أسوان للفنون الشعبية عرض الصوت والضوء والذى جاء ليحكى تاريخ المعبد وعملية إنقاذه بعد غرقه وتاريخ ظاهرة تعامد الشمس على وجه رمسيس وهو العرض الذى اثار اعجاب الحضور بشدة.

وأعرب السفراء الاجانب والسياح عن اعجابهم الشديد بالاثار المصرية والتى كانت مبهرة بالنسبة لهم بصورة كبيرة خاصة بعد الزيارة الخاصة التى قاموا بها لمعبد ابو سمبل عصر أمس الجمعة والجولة التى قاموا بها فى شوارع مدينة ابوسمبل.

وأعربت نعمه توفيق نائب رئيس قطاع السياح الداخلية بهيئة تنشيط السياحة عن سعادتها الكبيرة بنجاح هذه الاحتفالية وبخاصة مع الزخم الاعلامى والسياسى الذى تمثل فى مشاركة هذا العدد من السفراء الاجانب فى تلك الاحتفالية.

وأكدت نعمه توفيق التى قامت بجهد كبير فى انجاح تلك الاحتفالية إن الهيئة قامت بدعم المهرجان والاحتفالية فى اطار اجندة المهرجانات التى تقوم الهيئة بدعمها باعتبارها من أهم أدوات التنشيط التى تستعين بها لجذب السياحة والترويج لها فى الخارج لانها تسلط الضوء بقوة على المنتج السياحى المصرى.

وقالت إن المناسبات الفنية المختلفة تعلم على تقريب الشعوب من خلال تبادل الثقافات وهو ما يعد أهم أدوات الدعاية السياحية لما يصاحبها من تغطية اعلامية من مختلف وسائل الاعلام الاجنبية والدولية ووكالات الانباء العالمية.

وأضافت إن إقامة مثل تلك المهرجانات يبعث برسالة طمأنة للعالم أجمع حيث يشاهدها الملايين فى مختلف دول العالم من خلال البث التليفزيونى المباشر ورسائل وكالات الانباء العالمية فى مختلف دول العالم ما يعطى زخما اضافيا للحدث وانجاحا للهدف المراد الوصول اليه.

وأشارت إلى أن السفراء الاجانب المشاركين فى الاحتفالية أعربوا عن سعادتهم وامتنانهم لما لمسوه من ترحاب وود من كل المواطنين فى مدينة ابو سمبل والتى تحركوا فيها بحرية كاملة ما أعطى انطباعا اضافيا على الحالة الامنية المستقرة التى تشهدها البلاد.

وأوضحت أن السفراء سيتم تنظيم زيارة لهم إلى مدينة أسوان لمدة يومين يشاهدوا خلالها مختلف المعالم السياحية والاثرية فى مدينة أسوان ويستمتعوا بنهر النيل لذى أبدوا اعجابا شديدا به.

 

تفضيلات القراء


  • اضف تعليق
  • Facebook

تابعنا على الفيس بوك

اهم و أخر الاخبار

 

مالتيميديا

 

استطلاع رأى